في هذه المقالة اتحدث واشرح لك تعريف تطبيقات الطرف الثالث والمخاطر المترتبة على استخدامك لها

هناك فيديو اسفل المقالة .. 

ما هي تطبيقات الطرف الثالث ؟

باختصار شديد، كمثال، عندما تستخدم موقع تويتر فأنت تعتبر طرف (مستخدم) وموقع تويتر يعتبر طرف (شركة) ، وعندما تستخدم تطبيق للجوال للقيام بمهام مجدولة للنشر على حسابك بشكل تلقائي فهذا التطبيق هو طرف ثالث، لذلك يسمى تطبيق طرف ثالث، مع العلم ان هناك  العديد من تطبيقات الطرف الثالث التي توفر خدمات مختلفة، كمثال : جدولة منشورات حسابك، احصائيات ، تجميع بيانات عن متابعينك .. الخ 

يمكن أن تشكل تطبيقات الطرف الثالث التي لديها حق الوصول إلى حساباتك عبر الإنترنت خطرًا على الأمان والخصوصية إذا كان لديها أذونات مفرطة أو عندما تتعرض هذه التطبيقات لعملية اختراق.

في هذه المقالة أرغب في الوصول  بشكل خاص الى الأشخاص الأقل وعيًا بالأمان لمساعدتهم على تحسين أمنهم الشخصي. إذا كنت تعتقد أن المحتوى مفيد للأشخاص الذين تعرفهم ، فشاركه معهم!

عندما تقوم بانشاء حساب على منصة معينة، فانت تأخذ بعين الاعتبار معايير الحماية، كلمة مرور قوية ، تفعيل تسجيل الدخول بخطوتين ، وغيرها من مزايا الحماية التي توفرها المنصة. 

ولكن لا يزال هناك شيء آخر يجب أخذه في الاعتبار. عندما تمنح تطبيقات أو مواقع ويب تابعة لجهات خارجية إمكانية الوصول إلى حسابات المستخدم الخاصة بك ، يمكنك إضعاف أمنك وخصوصيتك.

ما هي المخاطر؟


يعتبر Buffer هو تطبيق يمكنه النشر على منصات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك أو تويتر نيابة عنك. للقيام بذلك ، يجب أن تمنح Buffer حق الوصول إلى حسابات الوسائط الاجتماعية الخاصة بك. في عام 2013 ، تم اختراق Buffer ونتيجة لذلك تم نشر منشورات عشوائية ضارة عبر حسابات الأشخاص على تويتر و فيسبوك.

وقعت حادثة أخرى مماثلة عندما كان حساب شرطة العاصمة في لندن على تويتر ينشر رسائل غريبة. كان السبب هو اختراق حساب طرف ثالث لخدمة تسمى "MyNewsDesk".

لكن يمكن أن تحدث أشياء أسوأ. يمكن لتطبيقات الجهات الخارجية:

- نسخ وتخزين بياناتك على خوادمهم ويمكن أن تتم سرقة البيانات من هناك.
- ان شارك بياناتك مع أطراف أخرى.
- صعوبة في حذف بياناتك. قد لا يكون ذلك ممكنًا على الإطلاق.
-  قد تغير هذه التطبيقات سلوكها في التعامل مع حسابك بدون علمك! 


يجب أن يكون واضحًا أنه قبل منح التطبيق حق الوصول إلى حساب ، من المهم فهم الأذونات (الصلاحيات) التي يطلبها وما يفعله بالبيانات التي يمكنه الوصول إليها. القول أسهل من الفعل ، لا أحد يقرأ شروط الخدمة ، أليس كذلك؟

لذلك عندما تشك في تطبيق او موقع معين فلا انصحك بمنحة صلاحيات للدخول الى حسابك، كما ان اغلب منصات مواقع التواصل الاجتماعي يمكنك الذهاب الى اعدادات الحساب لمراجعة التطبيقات التي منحتها صلاحية الدخول الى حسابك و ايقافها من هناك . 

 وهذه بعض الروابط المباشرة التي يمكنك الفحص من خلالها : ميكروسوفتفيسبوكانستجراملينكدان.

ماذا تفعل عند اختراق تطبيق جهة خارجية


لنأخذ مثال Buffer على الوصول إلى حساب تويتر الخاص بك. إذا علمت أن حساب Buffer الخاص بك قد تم اختراقه ، فقم على الفور بتغيير كلمة مرور Buffer الخاصة بك. احذف أيضًا تطبيق Buffer من حسابك على تويتر. 

استنتاج


لزيادة تحسين فحص الأمان عبر الإنترنت لجميع حساباتك التي يمكن لتطبيقات الجهات الخارجية الوصول إليها. قم بإزالة تطبيقات الطرف الثالث الزائدة عن الحاجة والتي لديها حقوق (صلاحيات) مفرطة.

في هذا الفيديو اشرح لك بشكل عملي عن تطبيقات الطرف الثالث وما هي المخاطر المترتبة عليها .. لا تنسى مشاركة المقالة مع اصدقائك